Alef Logo
يوميات
              

سآتي إلى حمصَ بعد قليل

فرج بيرقدار

خاص ألف

2012-09-26

سأدخلها آمناً
بحماية أبنائها
ويقيني بهم
وقرابةِ عشرين عاماً من الغيب والصلوات الأمينةِ
عشرين عاماً تنكَّر لي في مفارقها
حرسٌ دجَّجوني بأسلحة لا أراها
ومرّوا عليَّ بأسلحة لا أراها
ولكنني سوف آتي إليها على أي نحو تشاء
أليس لهذي المدينةِ أن تشتريني
ولو بقليل من الفجلِ والبصل البلدي؟
سآتي إليها ولو لاجئاً.
إذ تغير معنى اللجوء
وغادر قاموسه اللغويَّ القديم
فكيف أهندسُ قاموسَ حمصَ
وليس لمثلي إمام له ما له من صلاة تبدِّد شكي
وليس له غير ربٍّ
يرتِّل آياته في سريرته
ريثما ينجلي فجرها عن معالمها
ليقول لنا:
آمنٌ كل من قال أو لم يقل:
تؤمنون ولا تؤمنون
فكل الذين مع الثورة الآن أهلٌ
وحمصُ كما أمها سوريا
فوق كل الظنون.
***
الشارع هو الذي يجترح الشرع والتشريع، وهو أيضاً الناس في الطريق أو الشارع.. أنا مع من هم في الطريق.
لا يعنيني الشرعُ ولا يعنيني الشارعُ
ما يعنيني
النبض بهذي الأرض
القبض، البسط، الملعون، القدِّيس
الداخل، والخارج، والساكن،
في آخرة الشارعْ.
في الشارع من يعوي
في الشارع من يضحكُ
مبتلاً بيباس الأحلام
ومن يبكي من غير غيومْ.
في الشارع أوراق صفراءُ
وريحٌ ذاهلةٌ
وحنينٌ ليس له أمٌّ
في الشارع أسماءٌ عجماءُ
وأسماءٌ حسنى.
في الشارع من يدري
في الشارع روح اللهْ.

تعليق



كلام في الحب

17-شباط-2018

سحبان السواح

قالت: " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ...
رئيس التحرير: سحبان السواح
مدير التحرير: أحمد بغدادي
المزيد من هذا الكاتب

أنا لا أرى

10-شباط-2018

سآتي إلى حمصَ بعد قليل

26-أيلول-2012

قصائد من سجن صيدنايا

12-كانون الأول-2011

قصائد قصيرة من مجموعة (أنقاض) الشعرية

23-تشرين الثاني-2011

ترجمة أولية لرقيم مسماري

16-أيار-2010

سلمية تحرق نفسها

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

مذكرات سجين سياسي 2

03-شباط-2018

سؤال وجواب

27-كانون الثاني-2018

من مذكرات سجين سياسي

20-كانون الثاني-2018

الأكثر قراءة
Down Arrow