Alef Logo
ابداعات
              

قالنا الليل .... ونام

بشار خليف

خاص ألف

2010-09-07

وأبقى
محض صدفة
حتى تكرريني .
***
لي
غاية الحب
و لك
وسائله .
***
أهذي
لن أجيئك
على قدم وساق
و أنت
مكتملة الساقين والقدمين .
***
تعالي
أنا لا أرجىء الحب
إلى اليوم الآخر .
***
أرتبك في حضرتك
كأني جنين متململ
في داخلك .
***
تجيئين
أدرك أني
في أوان الحطب .
***
أغلبك صامت
أغلبي
لا يحب الصمت أكثر .
***
أرفع الآن سقفي
لئلا تمطري
علي .
***
تسقط رايتك
أصير مجدا
زائلا .
***
أنا ظل
أتعبته
تلك الشموس
الباردة .
***
ملأت دفاترها بها
وضعتها على الرف
هكذا صارت كتابا للقلوب البائدة .
***
دوما
أستدرك غيابك
بخطا
نحو الوراء .
***
ارقصي حولي
أدركت الآن
نقيضي .
***
أنا من أعد لحزنك
عشاء أخيرا .
***
صامت
لا أعير فمي
إلا لقبلة
ناطقة .

***
أنا لست مائلا
لاصفرار هذا الكون فيك .
***
أنا لا أسمعك
بأذن واحدة
لا أراك
بعين واحدة
لكنني أحبك
بقلب واحد .
***
كم أحببتك
بخارا
يتصاعد مني .
***
كلما أفرغت شاطئا ضمني
بحر جديد .
***
تنوسين
بين سري و علانيتي كأنك محض نبوءة
كأنك محض إشاعة .
***
يضجر الليل
يأخذ الشمس و يمضي إلى صباح جديد .
***
لست في وارد القدر حتى
تؤمني بي .
***
سأمهلك
حتى انتهاء تلك الياء
في النداء .
***
أنا أبحث عني
خارجك
أنت لست داخلي
إذن .
***
أحمل عبئي
و أمضي
إلى ما لا نهايتي
إلى نهايتي
أيضا .
***
الآن
أقتطف منك
ما يجول
في خاطرك .
***
حتى كل
ماتغيب منك
أستحضره بقبلة .
***
تذكري
أنا من أحب
أسباب نزولك
و صعودك
أيضا
***
تضحكني شاهدتي تموت واقفة
قبل أن أنام .
***
كلما جاءني سبب أدركت أنك
نتيجتي .
***
تذكري
أنا لا أستدين
منك سعادة
حتى تفرحي .
***
أقدر الآن
أن أعدد خصالك
بلسان واحد .
***
تذكري
أنا من صرت دهرا
حتى أنصفك .
***
و أستفيض
لئلا تنقصين عني .
***
دوما
أرسم طريق لقاءك بقدمين حافيتين .
***
قلت لك
لا تطوفي على سطح
لا يؤكد عمقك .
***
و أنت
لا تنامي على حلم
نامي علي .
***
أحار
كيف يملأ فراغك أمكنتي .
***
أدرك الآن
أن القبلة لا تنتمي
إلى عالم الصمت
دائما .
***
خذي كتابك و امضي أغلق الآن
باب نبوتي .
***
مثل صانعة الرحيق تتأبطين الورد
حتى أشمه
و أشمك .
***
كلما قلت لك
صباح الخير
زادني الخير
صباحا .
***
سأصمت عنك
حتى تشبعين
صراخك .
***
تذكري
يبدأ مثلث الحب
من رأس هرمي
إلى عمق قاعدتك .
***
أقبل الآن
أن أبيع الشمس
للشتاء
حتى تغيبي .
***
و أنا ابتعاد العبء
عني
حتى أضيء .
***
يأخذني الحزن
بعيدا
إلى ما وراء
وراء
الله .
***
أنام متل قبر
أصحو متلي
تماما .
***
تلتقين عندي
كأني محطة
لقطاراتك المتعبة .
***
كلما انشق بحرك أدركني
زمن نبوتي .
***
كلما
استشعرت بياضك
جئتك بما أريد .
***
نقل المواد من الموقع دون الإشارة إلى المصدر يعتبر سرقة. نرجو ممن ينقلون عنا ذكر المصدر ــ ألف

تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

لو أطالَ اللهُ عمرَ النَّبيِّ محمَّدٍ

09-كانون الأول-2017

سحبان السواح

توفِّيَ الرَّسولُ عنْ عمرٍ يناهزُ الثَّلاثةَ والستِّينَ عاماً، وكانَتِ الدَّولةُ الإسلاميَّةُ قدْ بدأَتْ تتشكَّلُ، والتَّوجُّهَ نحوَ العالمِ الخارجيِّ، بعيداً عنْ بداوةِ الصَّحراءِ، نحوَ مدنٍ ودولٍ أكثرَ تحضُّراً وثقافةً منْ ثقافةِ...
المزيد من هذا الكاتب

نصوص لها

02-كانون الأول-2017

نايا

25-تشرين الثاني-2017

اختلاق موسى التوراتي ومعجزاته من زاوية الحقائق العلمية

07-تشرين الأول-2017

نصوص لها

01-تموز-2015

ماخفي منك وبان

24-شباط-2015

خواطر من أيام اللدراسة الثانوية

09-كانون الأول-2017

إلا أنني أستطيع التبوّل أيضاً .. وأستطيعُ الكتابة ...

02-كانون الأول-2017

قبل ربع قرن، مسرح صيدنايا السرّي

25-تشرين الثاني-2017

لأن الأغاني الحياة ولأني الحياة الحب أغني

18-تشرين الثاني-2017

الظهور والإختفاء ..

11-تشرين الثاني-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow